google-site-verification=e2DmWX0gwfReVFQpzcu4ly1zLPF-RUvuc6uHqoZo_ik

وفد دمياط يدين تصريحات عدو الاسلام في حق الرسول الكريم

كتب عبده خليل

استنكر المستشار ياسر العبد عضو الهيئة العليا للحزب الوفد والمحامي بالنقض التصريحات الغير مسؤولة التي صدرت من عدو الاسلام زكريا بطرس، في حق الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام، والتي تسيء إلى جميع الأمة الإسلامية وتطعن في النبي الكريم الصادق الأمين.وتابع العبد بيت الامة حزب الوفد يدعو كل الجهات إلى استنكار هذا السلوك الغير سوي الذي يطعن في الدين الإسلامي وفي الرسول الكريم، ومنع مثل هذا الشخص من الظهور في الإعلام واثاره النعرات الدينية والخلافات بين الناس. وقال العبد هذا الشخص مغصوب عليه من الكنيسه اثناء تواجد البابا شنوده ولا احد من الكنيسة يقبل اعتداءه بالقول علي الرسول و الدين الاسلامي ولا احد من الاخوه المسيحين يقبل ابدا بإهانة الرسول واضاف العبد

ده مشلوح من الخدمة من ايام البابا شنوده يعني تقريبا من حوالي ١٨ عاما

ومشلوح بمعنى سحب الرتبة الكنيسة منه ميقدرش يدخل كنيسة و يصلي بالناس أو يعمل أو ياخد قرار لاي حاجة تخص الكنيسة

و اي حد مسيحي هيبقى عارف ده و عارف أنه حتى لبس الكاهن ده مش من حقه يلبسه

و مفيش حاجة في دينا تقول إن لازم اهاجم أو أكفر شخص من دين تاني وناشد ابناء دمياط بوقف نشر صور زكريا بطرس ووقف السبب في المسيحية و المسيحين لأن احنا فعلا نسيج واحد وعلي قلب رجل واحد ومش مسؤولين عن رأى عدو الاسلام ده خالص

لانه لا يمت بأي صلة للمسيحية

واشار إلى أن الكاهن السابق بطرس قدم طلبًا لتسوية معاشه من العمل في الكهنوت وقَبِل الطلب البابا شنوده الثالث بتاريخ 11 يناير 2003، ومنذ وقتها لم يعد تابعا للكنيسة القبطية الأرثوذكسية أو يمارس فيها أي عمل من قريب أو بعيد

عن mostafa kotb

الكاتب الصحفي مصطفى قطب عبد الله صاحب الإمتياز ونائب رئيس مجلس الإدارة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *