google-site-verification=e2DmWX0gwfReVFQpzcu4ly1zLPF-RUvuc6uHqoZo_ik

البحيرة المقدسة بمعبد الكرنك

كتبت بوسي عواد

أعجوبة من عجائب الحضارة المصرية القديمة، حيث تقع خارج البهو الرئيسي لمعبد الكرنك، ويبلغ طولها 80 متراً وعرضها 40 متراً سبب تسميتها أن الكهنة كانوا يغتسلون بمياه البحيرة قبل بدء المراسم أو الإحتفالات الدينية والرسمية .

 

والإعجاز أن مياهها لا تجف نهائياً، ولم يظهر بها أي طحالب أو روائح ؛ كما أن منسوب المياه فيها ثابت لا يتغير دون زيادة أو نقصاناً منذ أكثر من 3000 عام رغم عوامل النحت والفقد والتسرب والتبخر على مر العصور منذ إنشاؤها فى عهد الملك تحتمس الثالث الفرعون السادس بالأسرة 18

مصر جميله __ بس انت حاول تعرفها

عن mostafa kotb

الكاتب الصحفي مصطفى قطب عبد الله صاحب الإمتياز ونائب رئيس مجلس الإدارة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *