google-site-verification=e2DmWX0gwfReVFQpzcu4ly1zLPF-RUvuc6uHqoZo_ik

الأمن يكشف لغز العثور على جثة مسنة مذبوحة وموثقة الايدى والارجل بتلباتة بالدقهلية

كتب أحمد سالم

كشفت الأجهزة الأمنية بمحافظة الدقهلية، اليوم، غموض عثور أهالي قرية تلبانة بدائرة مركز المنصورة، على معلمة بالمعاش ‏مذبوحة داخل منزلها بالقرية ومقيدة اليدين، حيث تبين قيام طالب بالفرقة الأولى في كلية الهندسة التابعة لإحدى الجامعات الخاصة، وعلى صلة قرابة بالمجني عليها، بالتخلص منها بعدما فوجئ بوجودها خلال قيامة بسرقة مصوغاتها الذهبية.

تلقى مدير أمن الدقهلية إخطارا من مأمور مركز المنصورة بورود بلاغ من أهالى قرية تلبانة دائرة المركز بالعثور على سيدة مسنة ‏مقيدة ومذبوحة داخل منزلها بالقرية.

 

وانتقلت الأجهزة الأمنية في محافظة الدقهلية إلى مكان البلاغ كما انتقل ضباط وحدة مباحث مركز المنصورة بقيادة العقيد محمد منير العدل، مفتش مباحث مركز شرطة المنصورة، والرائد أحمد توفيق، رئيس المباحث، وتبين العثور على جثة «آمال لطفى رشاد » 63 سنة مدرسة بالمعاش، وبمناظرة الجثة تبين أنها مقيدة اليدين بإيشارب وبها جرح بالرقبة ومكممة الفم ومسجاه على وجهها على الأرض، كما تبين اختفاء مصوغاتها وأموالها .

 

وكلف مدير المباحث الجنائية بتشكيل فريق بحث برئاسة رئيس مباحث المديرية تنسيقا مع قطاع الأمن العام ومباحث مركز المنصورة لكشف ملابسات الواقعة.‏

 

وبفحص كاميرات المراقبة المثبتة بمحيط المنزل والتي كشفت عن دخول أحد الأشخاص يرتدي «كاب» وكمامة داخل المنزل وقيامة بفتح البوابة الخارجية للمنزل وتبين انه يدعى «إسلام أشرف صبحى غزال »، 21عاما، طالب بكلية الهندسة بإحدى الجامعات الخاصة والذى استغل إقامة نجلة عمته والمتزوجة من أحد أبناء المجني عليها بالمنزل وصعوده إلى الطابق الأول للمسكن والدلوف إلى شقة المجنى عليها لسرقتها.

 

وبتقنين الإجراءات جرى ضبط المتهم وبحوزته المسروقات، وبمواجهته اعترف بارتكابه الواقعة بقصد السرقة.

 

تحرر عن الواقعة المحضر اللازم لاتخاذ الإجراءات القانونية، وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات

عن mostafa kotb

الكاتب الصحفي مصطفى قطب عبد الله صاحب الإمتياز ونائب رئيس مجلس الإدارة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *